إغلاق
 

Bookmark and Share

الاسم:   المتوكلة على الله 
السن:  
27
الجنس:   C?E? 
الديانة: مسلم 
البلد:   الإمارات 
عنوان المشكلة: فتوى مجانين : في وسواس الطهارة 
تصنيف المشكلة: علاج الوسواس OCDSD فقهي معرفي إسلامي Religious CT 
تاريخ النشر: 4/8/2004 
 
تفاصيل المشكلة


وسواس

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته؛
أرسل هده الرسالة وأنا كلي أمل إن شاء الله بأنكم ستساعدونني بعون الله. أنا امرأة متزوجة ولدي طفل. من صفات شخصيتي أنني أحب أن أعمل أي عمل بإخلاص وإتقان على قدر استطاعتي وأحب مساعدة الغير وأفكر كثيرا بأي عمل سأقوم به حتى يتم إنجازه المهم أن كل هده الصفات لم تسبب لي أي مشكلة بل على العكس كنت أشعر براحة لأني قمت بما علي على قدر استطاعتي.

مند حوالي السنتين تطلقت من زوجي وبعدها بمدة ارتكبت خطيئة كبيرة وأنا مكرهة تقريبا ولأني لم أكن مرتاحة لدلك كنت كلما ارتكب هدا الذنب أصلي العديد من الركعات حتى أني أهملت كل من حولي المهم أني تخلصت من دلك وتبت لله ورجعت لزوجي وذهبنا للحج.

المشكلة بدأت قبل ذهابي للحج بحوالي الشهر وازدادت بعد عودتي ومشكلتي تتلخص في أنه لدي وسواس في الطهارة والوضوء والصلاة.فأنا أقضي الساعات الطويلة في الحمام والصلاة ولا أدري ما علي فعله فكلما حاولت التخلص من هده العادات ازدادت حدتها.

وأرجو منكم المساعدة وأن تردوا على هده الأسئلة:

1)عند الاستنجاء من البول هل يكفي الغسل بواسطة اليد ثلاثة مرات دون المبالاة بغسل الجوانب ورجلي.
2)عند الاغتسال هل يكفي صب المياه على يميني ويساري وجسمي كاملا مع تخليل المياه داخل الشعر لكن دون المسح بيدي على جسمي.
3)المياه التي تتطاير أثناء الاستنجاء أو عند غسل طفلي من بول أو غائط لأني أصبحت لا أهتم بطفلي وتركته للخادمة

ولكم جزيل الشكر وجزاكم الله كل الخير

4/8/2004

 
 
التعليق على المشكلة  


الأخت الفاضلة؛
أما عن موضوع الوسوسة في الطهارة والعبادة، فقد تمت الإجابة عليه، بالمشاركة مع
الدكتور وائل أبو هندي، على صفحات موقعنا مجانين نقطة نت، فيمكن الرجوع إليها من خلال الروابط التالية:
رمضان ، والوسوسة: هل تزيد الوسوسة في رمضان؟
الوسواس القهري: أنواعه وأعراضه وحكمه الشرعي متابعة
الوسواس القهري بين الفقهاء والأطباء نسخةُ مجانين! 
وسواس قهري واكتئاب
وسواس النظر وحدود الذات.
وسواس الطهارة عند المسلمين
وسواس الرياء في المسلمين
وسواس الغش وما يبنى عليه
آنسة لبنانية تسأل عن الوسواس القهري :
الوسواس القهري في الأفكار، علاج معرفي!
بين الرقاة - مس قرين؟؟! أم وسواس قهري؟؟!!!
وسواس القولون عند المسلمين: نموذجٌ أوضح
وسواس الوضوء والصلاة والصيام هل هو قهري؟
 وسواس القولون عند المسلمين متابعة


كما أحيلك إلى ما يرد تحت بابنطاق الوسواس القهري، أيضا على
موقعنا مجانين ففيه كثير من الفائدة إن شاء الله، فقط عليك بنقر العناوين التالية:
ما هو الوسواس القهري؟
نطاق الوسواس القهري: مفهوم الوسواس القهرى
تأثير الأم الموسوسة على الأطفال
علاج وسواس الوضوء والصلاة معرفيا وسلوكيا
هل الوسواسُ القهري نوعٌ من الجنون ؟
علاج الأفكار الوسواسية
برنامج علاج ذاتي لمرضى الوسواس القهري القسم الرابع
الانتكاسات المرضية لمرضى الوسواس القهري

أما عن الأسئلة التي طرحتها، فأقول لك:
إن أيسر علاج للوسوسة ترك الوسوسة، وعدم الانشغال بها، لأن الانغماس في العلاج فيها يزيدها، ولكن التقليل من شأنها، وإهمالها خير علاج لها، مع الاستعاذة بالله تعالى.

أما عن غسل البول، فما يتم به التنظف من البول يكفي، سواء أكان ثلاث مرات أو أزيد، وهذا يرجع لعادة كل إنسان، ولا أدري ما العلاقة بين التنظف من البول وتنظيف الرجل والجوانب، المهم هو التنظف من البول وموضعه.

أما عن طريقة الغسل، فهناك طريقتان:
الأولى: صب الماء على الجسد، مع غسل الرأس، فهذا يكفي.
الثانية: هو أن يتوضأ الإنسان وضوءه للصلاة، ثم يغسل رأسه، ثم يصب الماء على شقه الأيمن، ثم على شقه الأيسر، ثم يفيض الماء على جسده ثلاث مرات. ولك حرية الاختيار، وإن كان دلك الأعضاء أولى، ولكنها ليست بلازمة.

أما عن المياه التي تتطاير أثناء الاستنجاء أو عند غسل الطفل، فيجب التنظف منها، فإن كانت قليلة، بحيث لا تصل إلى حجم العملة المعدنية، ونسيت، فلا شيء فيها، وإن كانت كبيرة، يجب التنظف منها.

وأحسب أختي أن الأمر عندك هين يسير، فلا تلزمي نفسك أكثر من طاقتها، وربما كان في إجابة الأسئلة إراحة لك فيما يجب عليك فعله، ولكن لا تتابعي الوساوس في كل صغير وكبيرة، فخير من الاهتمام بها إهمالها.

واشغلي نفسك بما يصلح حياتك بينك وبين زوجك، وقبلها ما بينك وبين الله تعالى، واعلمي أن دين الله يسر، وأن الله تعالى رفع الحرج علينا، وأن ما يصيب المسلم من نجاسة قليلة، فهي معفو عنها. ونسأل الله تعالى لك الخير في الدنيا والآخرة.

* ويضيف
الدكتور وائل أبو هندي، الأخت العزيزة السائلة أهلا وسهلا بك على استشارات مجانين، وشكرا جزيلا على ثقتك، ليست لدي إضافة، فلا يفتى وأ.مسعود صبري في مجانين، فقط أود إحالتك إلى بعض الاستشارات التي توضح بعض العلاقة التي قد تكونُ فاعلةً في حالتك بين سمات شخصيتك وما آل إليه حالك الذي نسأل اله أن يعينك في إصلاحه، فاقرئي ما تقودك إليه الروابط التالية:
 
هل أنت شخصيةٌ قسرية؟
صاحبة الضمير الحي، أهلا بأمثالك
الكمالية والإتقان بين السواء والمرض
الكمالية والإتقان بين السواء والمرض متابعة
الكمالية والتخزين القهري: هل هو إدمان؟


وأهلا وسهلا بك دائما على مجانين، فتابعينا بالتطورات الطيبة، وشاركينا دائما.

 
   
المستشار: أ.مسعود صبري