إغلاق
 

Bookmark and Share

الاسم:   بدون اسم 
السن:  
19-13
الجنس:   ??? 
الديانة: مسلم 
البلد:    
عنوان المشكلة: الشذوذات الجنسية وما هو أهمُّ وأعم ! 
تصنيف المشكلة: اضطرابات التفضيل الجنسي Sexual Preference Disorder 
تاريخ النشر: 8/13/2003 
 
تفاصيل المشكلة


المشكلة وباختصار
أنا مازوكي ولكن بطريقة خاصة فأنا أحب مشاهدة سيدة تقوم بتوثيق رجل بالحبل وتضع قدمها على جسده أو وجهه ولكن بطريقة مهينة وتقوم أيضا بإذلاله .

وبالفعل بدأت ابحث على النت عن هذه المواقع الخاصة بذلك.....
وللعلم حاولت كثيرا مشاهدة ممارسة الجنس بالشكل الطبيعي ولكن كانت بالنسبة لي مثل قزقزة اللب وإن كانت قزقزة اللب فيها إثارة أكثر فأنا لا يثيرني إلا مشاهدة هذه الصور فقط

وللعلم أيضا أنا متربي تربية دينية وأيضا على خلق وأقيم الصلاة في مواعيدها ....

فقط كل ما أريد أن أعرفه هو :
أولا- ما سبب حبي الشديد لهذه الطريقة في الإثارة الجنسية ولماذا يكون الإنسان مازوكى أو سادي أو فتشي؟
ثانيا - هل الإنسان المازوكي أو الفتشي قادر على الإنجاب بالرغم من عدم تحرك شعرة راس له عند مشاهدة ممارسة الجنس بالطريقة الطبيعية؟
ثالثا - ما العلاج لهذه الحالات حيث أنها ليست شذوذ جنسي ولكن بقدر معرفتي هي انحراف جنسي؟

أرجو الإجابة على هذه الأسئلة بالترتيب (مع إجابة مفصلة) وسرعة الرد..... شكرا

ملحوظة: أحب أن توضع مواقع بالعربية لكل هذه الحالات وتكون وافية
7/8/2003


.

 
 
التعليق على المشكلة  

 
الأخ السائل لست أدري كيفَ يكونُ عمرك ما بينَ الثالثة عشر والتاسعة عشر ، وتكونُ حالتك الاجتماعية أرمل ! يبدو أن هنالك خطأ ما قد وقع دون قصد ، إلا إن كان وصفك لنفسك بالأرمل يحمل أبعادًا مازوكيةً تجاه الزوجة التي تركتك وحيدًا في الدنيا، فتكونُ كلمةُ أنك أرمل تثيرك جنسيا ربما !!

الأخ السائل : المازوكية والسادية وغيرها من الشذوذات الجنسية تجد بتفصيلهما 
على الرابط:
بين الخيال والممارسة : أنواع الشذوذ الجنسي

حالتك كما قلت أنت في إفادتك مازوكية، وسببُ أنك لا تثيرك العملية الجنسية العادية هو أحد دعائم تشخيصك كمازوكي، ولا أظن أن المقام هنا سيتسع لأن نخوضَ في تفاصيل العلية السيكوباثولوجية لمثل حالتك، لأنها أولاً حالةٌ نادرةٌ حسب معلوماتنا المتاحة.

 ثانيًا: لأن الشذوذات الجنسية ما تزال مجهولة الأسباب بشكل كبير في الطب النفسي، وأيضًا محاولات علاجها ما تزال لا تعطي نتائج مشجعة على مستوى العالم.

أما بالنسبة للرد على بقية أسئلتك: فأنت بالطبع تكونُ رجلاً مكتمل الرجولة (وإن شاء الله الخصوبة أيضًا) ولكن بشرط أن تقومَ زوجتك بتقييدك بالحبل أو بما تحبُّه أنت لكي يكونَ بمثابة المثير لك، فإذا كنت كما ذكرت في إفادتك (أنا متربي تربية دينية وأيضا على خلق و أقيم الصلاة في مواعيدها)، فأنت تعرفُ أن مشاهدة المشاهد الجنسية حرام فعليك أن تقلع عن ذلك، ما أنصحك أنا به هو الزواج لأنه حقك! وفقط حاول أن تشرح الأمرَ لزوجتك !

فمن حقك حسب ما أرى ويشاركني زميلي
الدكتور أحمد عبد الله، نفس الرأي من حقك أن تتزوجَ وأن تمارس الجنس مع زوجتك بأي طريقة وأسلوبٍ تريدانه، في حدود الشرع بالطبع (أي ما عدا الإتيان في الدبر)، ولكنه ليسَ حرامًا أن تقيدك زوجتك أو تضربك ، وإنما الحرام هو أن تحكي أنت أو هيَ تفاصيل علاقتكما الخاصة للآخرين! فإذا كنتَ مازوكيا فهذا شأنك والله أعلم بك.

أما أن تطلبَ مواقعَ عربية تتكلم عن هذا النوع من أنواع الشذوذات أو الانحرافات الجنسية، فلا أظنُّ هذا من المواضيع التي يحتاجُ العالم العربي أن يتزود بالعلم فيها، والإنترنت العربي ما يزال لديه ما هو أهمُّ وأبدى، قد يكونُ علينا أن نبحثَ بحثًا علميا في هذا الموضوع، ولكنني أعتقدُ أن يحدثَ ذلك لاحقًا بعد الفراغ مما هو أهمُّ وأعم

 
   
المستشار: أ.د. وائل ابو هندى