Header ad
المشاهدات 4443  معدل الترشيح 0    تقييم

تعليقات الأعضاء

العنوان: واليوم 2017
التعليق: كلام جميل ومتناسق، حتى إن صعب عليّ قبول بعضه، ولكنّي أعي ضرورة التساؤل حوله ومما نأمل ونتمنى جميعاً، اجتماع أمتنا، ونبذ الشيطنة المبنية على صراعات "عقدية" وكتُبِ ردود وردّ على تلك الردود، أو نظرة اختزالية من ثقب ضيّق جداً، يعتبر فيه المنظّرون ضد الشيعة (أو ضد السنّة) كلَّ شيء قابلٌ للتفسير حسب ثنائية "السنّة/الشيعة" أو برّ/فاجر ! ولكني أتساءل أيضاً هل تعلّمنا الآن مما يقع من أحداث مؤلمة، وهل حلّ الألم معلّما عوض القلم ! وهل صرخات العلماء رغم فظاظتها وضعف ارتكازها على المنطق والعقلانية أحياناً كثيرة، هل كانت صرخات صادقة في وصفها لما كان خفيّا إلى الآن... اللهم أبرم لهذه الأمة أمر رشد
أرسلت بواسطة: حسن خالدي بتاريخ 2/26/2017 8:19:22 AM
لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الاشتراك إذا كنت غير مشترك

المواد والآراء المنشورة على هذا الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع - حقوق الطبع والنسخ محفوظة لموقع مجانين.كوم © Powered By GoOnWeb.Com