Header ad
المشاهدات 1905  معدل الترشيح 0    تقييم

تعليقات الأعضاء

العنوان: أعترض على نشر مقالات المهدي في مجانين
التعليق: يعز عليّ أن يقوم د. وائل أبو هندي إعادة نشر مقالات د. محمد المهدي بعدما ظهر تأييدة للانقلاب بشكل فج وظهر ذلك جلياً في تحليلاته لحوار ياسر رزق بالمصري اليوم الذي أجراه مع السيسي .. وها هو الآن يدس السم في العسل من خلال مقاله عن باسم يوسف .
.. أعلم يا دكتور وائل عمق العلاقة التي بينك وبين الدكتور مهدي .. لكنه مشارك في الانقلاب ويداه ملطختان بدماء القتلى والحرقى.
..
أرجو رفع المقال من الموقع
أرسلت بواسطة: elreefy بتاريخ 11/9/2013 1:19:11 PM
العنوان: ليس خلاف في الرأي بل في الدماء
التعليق: هذا رأي آخر في مقالات د. المهدي بعد تحليلاته لنصائح ياسر رزق للسيسي وفتاكة السيسي يقول د. عمرو أبو خليل:
عندما يقوم أحد الزملاء بما أسماه تحليلا نفسيا لحوارات السيسي المنشورة في المصري اليوم وتكتشف من الفيديوهات المسربة أن الجمل التي استعان بها الزميل لإثبات معظم ما أسماه تحليلا نفسيا...أن هذه الجمل من صياغة ياسر رزق ....فهل معنى ذلك أن المقصود بالتحليل هو رئيس تحرير المصري اليوم ياسر رزق وأنه هو من يستحق كل هذا الكلام الكبير عن الكاريزما التي تحير العقول وأن السيسي كان قاعدا على المصطبة بيهرتل مع ياسر رزق الذي صاغ الكلام لصناعة أكذوبة جديدة وزعامة زائفة ليأتي الزميل ليضفي الماكياج العلمي على الصورة ليصبح الخداع محبوكا وينطلي على البسطاء ولكن جاءت التسريبات لتحرق الصورة ومن ساهم في إخراجها وتجميلها.....
توقفت عن الاندهاش من أشخاص أدهشوا الاندهاش....علم نفس البيادة
أرسلت بواسطة: elreefy بتاريخ 11/9/2013 10:23:58 PM
العنوان: ورأي أخر لـ د. حسين عبد القادر أستاذ علم النفس
التعليق: كان أستاذنا العلامة خالد الذكر يوسف مراد (دكتوراه الدولة من السوربون في ثلاثينيات القرن الماضي وترجمت أطروحته للإنجليزية عام 1954 وهو مؤسس مجلة علم النفس مع أستاذنا العلامة خالد الذكر مصطفى زيور (يناير 1945-فبراير 1953) والتي رصعاه بمربع أسود فى العدد الأخير بعنوان "صوت آخر يسكت" وكان ذلك تنبؤا بواقع امتد وامتد!!..ومعذرة لاستطراد فرضته أسماء خالدة..
فقد كان أستاذنا مراد يسمى هؤلاء "نفسجية" نعم "نفسجية" ولم يكن مصطلح بلطجية شائعا كما هو الآن أما المناسبة فلتلك قصة أخرى
و.. ويا له من تعبير لأمثال هؤلاء النفسجية وكل من نمهره غلى شاكلتهم من نخبجية ومثقفجية وووووووو وكلها استرزاق بالبلطجة التي تنأى عن شرف المهنة التي تلزم بقيم أخلاقية وضمير مهني و..و
معذرة لإطلالة امتدت هونا وسلاما سلاما وتحية
أرسلت بواسطة: elreefy بتاريخ 11/9/2013 10:25:48 PM
العنوان: تعليقات elreefy
التعليق: سجلت في مجانين باسم elreefy
وأنا عبد الرحيم الريفي
حتى لا يحتج أحدهم باسم المعلق ويترك التفاصيل والمعنى الرئيسي
أرسلت بواسطة: elreefy بتاريخ 11/9/2013 10:27:47 PM
العنوان: في زمن تساقط الأقنعة
التعليق: أتفق تماماً في الرأي مع أ. عبد الرحيم الريفي، وكنت قد أعلنت اعتراضي السلبي على نشر مقالات د. المهدي بمقاطعتها، ولم أحاول الدخول في جدل حول ما يسميه الدكتور المهدي تحليلاً " علمياً " لمشاهد سياسية، بشكل ابتذل التحليل العلمي وشرف المهنة في شكل ساذج لا يمت للعلمية بصلة ويسهل على أي أكاديمي ذي خلق وضمير وحد أدنى من ما تعلمناه من أساليب التحليل العلمي واستخلاص النتائج تفنيد حجم السطحية والتحيز وهما ما لا يمكن أن يجتمعا مع مبادئ التحليل العلمي،
وما يفعله الدكتور الذي يبدو أن حجم المغريات والمزايا كان كفيلاً بأن يضحي بسمعته العلمية والأكاديمية في مقابل أن يكون ضيفاً دائماً في إعلام الإسفاف الذي أفقد العلم معناه، ومحاولات غير أخلاقية للي عنق العلم، وإضفاء صفة " التحليل العلمي" على موقف سياسي منحاز لقتلة ومجرمين استباحوا الدماء وقمعوا كل معاني الحرية، في إسفاف واضح واستهانة بشرف العلم الذي يتبرأ من أمثال الدكتور، ولولا أن تفنيد الهراء الذي يكتبه الدكتور تحت اسم "التحليل النفسي" هو شرف لا يستحقه وإضفاء للأهمية لكم من السطحية تنفع فقط للاستهلاك الإعلامي وخداع البسطاء بل والمثقفين بالدكتور
أرسلت بواسطة: nermeen بتاريخ 11/13/2013 3:08:03 AM
العنوان: والمقارنة خير دليل
التعليق: ويكفي القارئ غير المتخصص عقد مقارنة منطقية بين مقالات الدكتور قديماً وحديثاً ليرى حجم التناقض واللامنطقية التي يدعي الدكتور أنها "تحليل نفسي"
وأتفق تماماً مع المطالب بمنع مقالات الدكتور من الموقع ليس فقط لانحيازه السافر للقتلة وهو ما يجعله راسباً في مقياس الأخلاق ، وإنما لمخالفته الأمانة العلمية ، وتلاعبه بالقارئ غير المتخصص باعتبار استنتاجاته الموجهة بأهوائه وتحيزاته ، باعتبارها رأي العلم وثوابت الطب النفسي ، وهو ما يشكل إخلالاً واضحاً بمصداقية الموقع ودرجة العلمية فيه ، حيث أنه ليس مجرد موقع لنشر الأراء والمقالات ، ولكنه بالأساس موقع متخصص أساسه التجرد العلمي والمعلومة العلمية الدقيقة والموثقة ، والتي تتيح للقارئ اعتباره موقعاً علمياً في المقام الأول يستشير فيه المرضى المتخصصين لدرجة تصل إلى إمكانية توجيه المستشير لتناول عقار كيميائي معين ، فليس ما يقدمه فريق الموقع آراء شخصية وما يقدمه الكاتب تحت عنوان التحليل العلمي يجب أن يختلف عن المدونات التي أشار الموقع أن آراءها تعبر فقط عن أصحابها ، لذا أطالب بشطب الدكتور المهدي من قائمة المستشارين لإخلاله بالحياد العلمي والأمانة المهنية
أرسلت بواسطة: nermeen بتاريخ 11/13/2013 3:21:23 AM
العنوان: حسبنا الله ونعم الوكيل
التعليق: أنا مع كل من هاجم د. محمد المهدي ومقالاته المؤيدة للانقلاب الدموي ...ومؤيدة لمقاطعة مقالاته
فالأخلاق والمبادئ ليس فيها فصال !!!!
أرسلت بواسطة: lailanawwar بتاريخ 11/16/2013 11:32:02 PM
لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الاشتراك إذا كنت غير مشترك

المواد والآراء المنشورة على هذا الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع - حقوق الطبع والنسخ محفوظة لموقع مجانين.كوم © Powered By GoOnWeb.Com